The Policy Initiative

  • eng
    • share
  • subscribe to our mailing list
    By subscribing to our mailing list you will be kept in the know of all our projects, activities and resources
    Thank you for subscribing to our mailing list.
03.26.22

ما الذي يحدّد مدى شفافية البلديات؟

منير مهملات,
سامي زغيب,
وسيم مكتبي,
سامي عطا الله

تشكل الشفافية في صنع القرار شرطًا مسبقًا ورئيسيًا في سبيل تحقيق الحوكمة الرشيدة، والتنمية الاقتصادية، وبناء ثقة المواطنين في الدولة، إزاء الحكومة المركزية والسلطة المحلية على حدّ سواء. وفي لبنان، تضطلع السلطات البلدية بوظائف مهمة على صعيد تحقيق التنمية المحلية، إذ إنّها تعمل كنقطة وصل مباشرة مع المواطنين، وتتولى مسؤولية توفير خدمات كثيرة، مثل إدارة النفايات أو تنفيذ الأشغال على الطرقات. وبالتالي، يُعدّ تيسير الشفافية في إدارة البلديات شرطًا مسبقًا ومهمًا للتعافي المستدام من الأزمات الحالية المتداخلة واستعادة الثقة في مؤسسات الدولة.

طوّرنا مؤشر الشفافية المؤسسية (ITI) الذي يقيس مستوى الشفافية في البلديات، ويعتمد هذا المؤشر على تفاعل البلدية مع منصة IMPACT، ألا وهي بوابة حكومية إلكترونية يطلب من خلالها مجلس التفتيش المركزي أن تشارك البلديات مجموعة من البيانات حول قضايا التنمية والحوكمة. يعكس المؤشر شفافية البلدية في ثلاثة أبعاد، ألا وهي: شمولية البيانات، وتكرار التفاعل، وتوزيع اهتماماتها، ويوفّر نظرة مهمة حول الطريقة التي تستفيد بها البلديات من المنصة، ويصنّف البلديات حسب درجة شفافيتها.1 على مستوى البلاد، حصلتْ 52 بلدية فحسب على 14 نقطة كاملة أو 13 نقطة من مؤشر الشفافية المؤسسية، فيما لم تحصل 87 بلدية على أي نقطة أو حصل بعض منها على نقطة واحدة فحسب.

ما هي العوامل التي تحفز الشفافية؟
من أجل محاولة فهم كيفية تعزيز شفافية البلديات، قمنا بدراسة عوامل متعدّدة قادرة على تحفيز الشفافية. فيمكن لمجموعة من العوامل أن تحدد شفافية البلدية، مثل ثروتها وقدرتها على توظيف موظفين لتأدية أعمال مرتبطة بالبيانات، أو حجم البلدية وضرورة جمع البيانات للمشاريع الكبيرة، أو استراتيجية البلدية لمشاركة البيانات في سبيل كسب ثقة المواطنين. ويساهم تحديد العوامل المحفزة للشفافية في مساعدة صانعي السياسات على استحداث خيارات تعزّز من قدرة البلديات ومن الحوافز المقدمة لها حتّى تصبح أكثر شفافية.

وبناءً على التحليلات الإحصائية التي شملتْ أيضًا آثار العوامل الأخرى التي يمكنها أن تؤثر على المخرجات،2 توصّلنا إلى أنّ التباين في الشفافية لا يستند إلى إيرادات البلدية، أو مستوى تطورها الاقتصادي أو حجمها، ويعني ذلك أنّ توافر الموارد أو تواجد الأفراد لممارسة السلطة لا يؤثر على درجة الشفافية في البلدية، حتّى إنّ الانتماء إلى الأحزاب السياسية لا يلعب إلا دورًا ثانويًا فالبلديات التي يديرها حزب الله هي الوحيدة التي تتمتع إحصائيًا بدرجة شفافية أقل من غيرها. تعتبر النتائج هذه مهمةً لأنها تدفع إلى الالتفات إلى عوامل أخرى أقلّ بروزًا.

يمكن أن يكون للشبكات دورٌ في شفافية البلديات 
بدلًا من تأثر مستوى الشفافية بثروة البلدية أو حجمها، يبرز تباينٌ كبيرٌ بين الأقضية، حيث حصلتْ البلديات المجاورة ضمن القضاء الواحد على درجات متشابهة نسبيًا. وتوصّلنا إلى أنّ درجة الشفافية في بلديات الكورة، في القضاء الأكثر شفافية، هي أعلى بضعفين على الأقلّ من شفافية بلديات البترون، وهو القضاء الأقل شفافية (الرسم 1). ويكون التباين داخل الأقضية (انحراف معياري يصل إلى 2.5) أقل انخفاضًا من التباين على صعيد الدولة (انحراف معياري يصل إلى 2.8)

تشير هذه النتائج إلى أن مستوى شفافية البلدية يرتبط بتأثير الشبكة. فتتبادل البلديات المجاورة المعلومات، ويبدو أنها تؤثر على بعضها في طريقة استخدامها لمنصة IMPACT. ويشكل هذا الاستنتاج تحديًا وفرصة على حد سواء، إذ يمكن للبلديات أن تعمل على تحفيز نفسها لتصبح أكثر شفافيةً فور إدراك كتلةٍ حرجة من البلديات المجاورة الحاجة إلى ذلك. وتشير النتائج أيضًا إلى أنّ إدارة العلاقات مع الوزارات والجهات الفاعلة الدولية التي تهدف إلى العمل مع البلديات، تعتبر عنصرًا حاسمًا في عملية تسهيل مساءلة الحكومات المحلية وفعاليّتها.



الرسم 1: متوسط درجة شفافية البلديات في الأقضية
الرسم 1: متوسط درجة شفافية البلديات في الأقضية




  يمكن الاطلاع على وصف كامل لمنهجية المؤشر ضمن: "مبادرة سياسات الغد. 2021. مؤشر الشفافية المؤسسية في لبنان" The Policy Initiative. 2021. “An Institutional 1. Transparency Index for Lebanon.
  2. لغرض هذا التحليل، اعتبرنا أنّ مؤشر شفافية البلدية وهو متغير تابع ومتغير وهمي، إضافة إلى تحديد المتغير الطبقي للحزب السياسي الرئيسي على أنه متغير أساسي غير تابع. واستخدمنا أيضًا عددًا من متغيرات التحكم، بما في ذلك عدد سكان البلدية، والتنمية الاقتصادية، والإيرادات، وانتشار الفقر، وجمّعنا الأخطاء المعيارية في تصنيفات مختلفة على مستوى المنطقة والاتحاد. ويمكن الحصول على جميع هذه التفاصيل من المؤلفين عند الطلب.

Related Output

view all

From the same author

view all

More periodicals

view all
Search
Back to top